الأربعاء، 16 نوفمبر، 2011

عن الصناديق المغلقة...

أنا أؤمن أن كل إنسان هو صندوق مغلق‏ ‏، و ما يظهر منه أمام الناس لا يزيد عن كونه كتابات زخرفية منقوشة علي الصندوق لتزيد فضولك اشتعالا بشأن محتواه...
لذا دعني أخبرك أنني أعاني من خبرة سيئة في التعامل مع الصناديق المغلقة ، فقدت فضولي الفطري لمعرفة محتواها ، بل و صرت أخشي حتي الإقتراب منها...
خاصة عندما اكتشفت أن أكثر الصناديق بشاعة في محتواها هو أنا...

10 التعليقات:

فاتيما يقول...

محاولة فتح الصناديق المغلقة
واجب
ع الأقل لمن تريد العيش معهم ووسطهم باقى عمرك ...
او كما هكذا تظن ....
لحد ما يبان العكس


واجب
لأنه من الواجب عليهم هما كمان
يحاولوا يفتحوا صندقوك المغلق انتا كمان

المشكلة مش ف محتوى الصناديق
بشع كان او رائع
المشكلة الحقيقة ان الحتويات دى
قابلة للتبديل والتغير بمرور الزمن
يعنى تفتحه على أساس
وتقبله بما فيه على اساس
ثم تتغير محتوياته
فتلاقى روحك مضطر تتغير انتا كمان


هما كمان
العالم التانية ... بيقابلوا نفس المعضلة دى
ومضطرين يتقبلوها ويتقبلوك
لو فعلا بيحبوك

وبيسيبوك
لو اكتشفوا ان راحتهم وراحتك
اهم من القعاد والرضا ...


تعرف ؟
انا اكتشفت
اننا بنضيع حزء كبيييير قوى من عمرنا ف الحكاية دى
نحاول نخبى ونمعن ف الغموض
خوفا او عبطا او أى سبب
وبعدين نلاقى ف آخر المطاف
اننا لو كنا قولنا او وضحنا او سبنا روحنا على طبيعتها و الصندوق مفتوح عادى كدا ...
كنا هنوفر وقت كتير
وصبر كتير
وعذاب كتير
و احباب كتير
وكنا عملنا بالكتير اللى راح دا
حاجات كتييييير

بس محدش بيتعلم ...من غير تمن
والتمن هو التخبط

آخر جملة دى وجعتنى
قوى
لسببين
1- انك مش بشع خالص يا بنى ...
دنتا من اكتر الشباب اللى قابلتهم براءة ...
تقولى بشع ؟!!!
2- لأنها تنطبق عليا انا حاليا
بالنظر الى ما فات ..
وما قد يأتى

انا مبعلقش كتير
بس متابعة دايما
المرة دى معرفتش ..معلقش

خلى بالك من نفسك يا حسنى
بس كدا

نـوران الـشـامـلـي يقول...

ازيك يا حسني

بص .. انا بقرالك
ومتبعاك
بس مش بعلق


انا بس جاية اقولك انى بستمتع بكتاباتك

بجد بستمتع


انت من الناس القلائل جدا
اللي بيكتبوا بوست بإسلوب جميل جدا ويكون المضمون كمان جميل

بسم الله ماشاء الله عليك
ربنا يحميك يارب



سلام
اختك نورا

zay maTigy يقول...

معنى مبدع وبليييغ جدا
تقدر تقول ان من كتر ما حاولنا نفتح الصناديق المطلقة وفى الاخر الدنيا بتضحك علينا ويسخر مننا القدر بان احنا معرفناش نفهم ولا جزء صغير من الصندوق وان هى بس فهمتنا اللى عايزانا نفهمه وهما ظهروا لينا اللى عايزين يظهروه واللى دايما بيبقا مجرد زخرفات ونقوش لاعماق بشعه ومؤسفـــــــــة
بقينا زى ما بتقول بنخاف
وعرفنا كده لما عرفنا نفسنا :(
ثانكس
:(

Kem يقول...

جامدة اوى جملة ان اكثر الصناديق بشاعة فى محتواها هى انا دى , ده اللى كتير من الاوقات بحسه , بس مش معنى كده انه بيبقى حقيقى !

تحياتى

donkejota يقول...

معبر وصادم

mrmr يقول...

الصناديق المغلقه يخشاها الكثيرين لانها مجهوله صرف النظر عن محتواها
والخوف من المجهول يرعب الفرد لانه فى بعض الاحيان يعتبر مصير مستقبل
ويفضل ديما الخوف والقلق من المستقبل مستمر

كل سنه وانت طيب

جايدا العزيزي يقول...

وانا لدى فضول رهيب فى فتح تلك الصناديق

والتأمل بهدوء فى جميع محتوياتها

ربما خرجت من بعضها بما يستهوينى

تلك طبيعه البشر مختلفون

يا رائع

تحياتى

هبة فاروق يقول...

احيانا ننخدع عندما نحاول فتح هذه الصناديق المغلقه لاننا بعد فترة نكتشف ان هناك ادراج مسحورة لم نراها من قبل داخل هذه الصناديق
النفس البشريه من الصعب جدا اكتشافها ومعرفتها
ارى فلسفه عميقه هنا
تحياتى لفكرك واسلوبك ..استمتعت هنا

جايدا العزيزي يقول...

عام مضى.... بكل ما فيه من اعمال خيرها و شرها .. جعل الله جميع اعمالنا مباركة صالحة .. وأن يغفر الله خطايانا و ذنوبنا..
و عام نستقبله بكلّ الأماني .. و تجديد النيّة فيه بان تكون جميع أعمالنا خالصة لوجه الله .... و العزم على التقرب لله تعالى .. في الصالحات من الاعمال و الافعال

اسمى آيات التهانى و التبريكات الى جميع الاخوة والاخوات ... و الامة الاسلامية و العربية .. بهذه المناسبة العظيمة .. جعلها الله سنة خير و بركة...

و نصر الاسلام و المسلمين ... في شتى بقاع الأرض
كـــــــــــــــــــــــــل عــــــــــام وأنتم بخـــــــــــــير

محمد سعد القويري يقول...

السلام عليكم ورحمة الله
تحية عطرة
اعتذار .. لأن التعليق خارج موضوع التدوينة
دعوة للمشاركة في مشروع مقروءاتي
للعام الرابع على التوالي
لمزيد من التفاصيل
http://qweary555.blogspot.com/2011/11/1432.html

Share |